منوعات

متحف قصر المصمك التاريخي وأبرز المعالم الأثرية بتصميمه من الداخل

متحف قصر المصمك هو أحد المتاحف البارزة ذات المعالم التاريخية بالمملكة العربية السعودية، فيحظى المتحف على قيمة ومكانة عالية باعتباره ساحة معركيه هامة، فمن خلالها قام جلالة الملك عبد العزيز باسترداد وافتتاح مدينة الرياض، ولذلك نجد المتحف يشهد إقبالاً كبيراً خاصة لتوجده وسط عاصمة مملكة السعودية.

متحف قصر المصمك والمزيد من المعلومات

يعود تاريخ بناء قصر المصمم لعهد محمد بن عبد الله بن رشيد عام (1895)، وحرص البناءون على تصميم وإنشاء القصر بطراز يقترب من مباني أمارة رشيد، فيعد القصر ذات مكانة تاريخية عريقة كونه استخدم كساحة معرقية تم استرجاع فيها مدينة الرياض على أيدي الملك/ عبد العزيز آل سعود بعدما قامت عليه أضخم ملحمة ضد آل رشيد في عام (1902)،  حيث تم استخدام القصر وقتها كحصن لهم ليصبح بعد افتتاحه في عام (1995) ميلاديًا متحفًا أثريًا ذات قيمة ومكانه عريقة عقب إعادة ترميمه من أمانة الرياض بالتعاون ومشاركة بين الهيئة العليا للتطوير ووزارة المعارف وتحت إشراف الأمير/ سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله-.

لما سمي القصر بهذا الأسم؟

لما سمي القصر بهذا الاسم؟، يرجع سبب تسميه القصر المصمك نسبة إلى الاسم القديم له، والذي قد كان قصر المسمك ويطلق عليه هذا الاسم نظراً لسمك جدرانه وأدواره المتعددة.

وصف لقصر المصمك بالداخل

أبدع مصممي قصر المصمم بتصميمه من الداخل فيضم متحف قصر المصمك بالعديد من الأجزاء التي تحظى مكانة تراثية تاريخية والتي ساهمت لصبح القصر وجهة سياحية مشرفة، فيتميز القصر بشكل مستطيل يتضمن خمسة معالم أساسية وتتمثل فيما يلي:

البوابة

البوابة تعود من المعالم البارزة، فتم تصنيعها من جزوع النخل والإثل، وبلغت ارتفاعها قرابة 3.60 أمتار وبعرض 2.65 متر، وبسمك 10سم، وتقع البوابة بالجهة الغربية من القصر، ومنذ الوهلة الأولى حين تقع عيناك على البوابة قد تلاحظ تأثر البوابة بالمعركة الكبيرة والشديدة التي وقعت والتي كانت لها الفضل في توحيد المملكة العربية، فتزال حتى تلك اللحظة رأس الحربة المنكسرة به، وتتسم

البوابة بتواجد بها فتحة صغيرة الحجم في منتصف الباب وتسمي (الخوخة) لا تسمح إلا بعبور شخص واحد فقط من خلالها وهو منحنى المقام.

مسجد القصر

يقع مسجد متحف المصمك بالجهة اليسرى للمدخل، وتم تصميمه كغرفة متسعة ذات العديد من الأعمدة الطينية السميكة والمحراب، بالإضافة إلى فتحات عديدة للتهوية، وصممت جدران الغرفة بالعديد من الأرفف ليتم استخدامها في وضع المصاحف.

المجلس/ الديوانية

الديوانية أو المجلس يقع بالجهة الغربية من المدخل، ويتمثل في غرفة كبيرة على شغل مستطيل، يخصص بها مكانًا لإعداد فيه القهوة أو كما يطلق عليها الجوار، وتضم الغرفة فتحت بكل جزء للإنارة والتهوية.

البئر

تقع بئر للمياه بالجهة الشمالية لفناء الحصن، وهو البئر المسئول عن مد القصر بكافة أرجائه بالمياه الصالحة، ويتم ذلك من خلال سحبها بدلو مثبت بفوهته.

الأبراج

يشمل القصر بالداخل على أربعة أبراج دفاعية شاهقة الإرتفاع مخروطة الشكل، فيصل إرتفاع كل برج من الأربع قرابات 18 مترا، ويبلغ سمك جدار كل منهما حوالي 1.25 متر، وتم صنع الجدارين من الطوب الأحمر، ويتم الصعود للأبراج باستخدام درج مرور بسلالم من الخشب، وبالمنطقة الوسطى تضم برج المربعة وهو برج المراقبة فمن خلال شرفته العالية يتمكن من كشف القصر بأكمله.

فناء قصر المصمك 

يضم متحف المصمم فناء رئيسيًا، ويقع بالجهة الشرقية درج يوصل الزائرين للدور الأول ولسطح القصر، ويحاط به العديد من الغرف التي تتصل بعضها البعض عن طريق أعمدة داخلية، ويحتوي على وحدات سكنية ثلاث، فتتخصص الوحدة الاولي لإقامة الحاكم، والوحدة الثانية تم تخصيصها لبيت المال، والوحدة الثالث تم تخصيصها للزائرين والوافدين والضيوف.

أبرز فعاليات المتحف

يعمل متحف قصر المصمم على توافر العديد من الفعاليات الهامة والأنشطة السياحية بهدف جذب السياح والزائرين إليه من كافة أرجاء العالم، خاصة بالمناسبات والأعياد الوطنية، فيقدم العروض المرئية والتي تتمثل في عرض الملحمة التاريخية التي درأت في القصر وعن طريقها تمت إعادة مدينة الرياض، إلى جانب توافر العديد من قطع التراث الشعبي، فضلاً على العروض التي تقام من عروض الرقصات الشعبية والموسيقية والأفلام الوثائقية والتي تستخدم في تقديم جداران قصر المصمك وذلك عن طريقة الذهاب بجولة تاريخية حول تاريخ المملكة العربية إلى جانب التطرق لإنجازات العائلة الملكية التي حققتها.

موقع قصر المصمك التاريخي أين يقع؟ 

وبخلاف مكانة القصر التراثية والتاريخية التي كانت السبب الأول والأساسي لاعتباره وجهة سياحية جاذبة ومميزة، ساعد موقع القصر الاستراتيجي الذي يقع في قلب مدينة الرياض في سهولة الوصول إليه مما نتج عنه زيادة الإقبال عليه، فيقع  المتحف في حي الديرة الرياض تحديداً في شارع الثميري.

مواعيد استقبال متحف قصر المصمك للزائرين

تفتح أبواب متحف قصر المصمك لكافة زائريه يوميًا، وخاصة في الأعياد والعطلات.

  • يوم السبت يفتح المتحف أبوابه من الساعة التاسعة صباحاً حتى الثامنة مساء.
  • يوم الأحد حتى يوم الخميس من الساعة التاسعة صباحاً حتى التاسعة مساء
  • يوم الجمعة من الرابعة مساء حتى الثامنة مساء.

أميرة نديم

خريجة تجارة واعمل كاتبة بالمواقع الإلكترونية، أهوي التخصص بمجال الأخبار ورصدها من مصادرها الرسمية ثم نقلها للقاريء بصورة مبسطة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى